Tuesday , September 26 2017
أحدث الإضافات
أنت هنا: الرئيسية / أرشيف مواد الموقع / الأستاذ محمد أخريف يهدي القراء والباحثين من خلال موقع الجمعية المغربية للبحث التاريخي كتابه: القصر الكبير اكتشاف مطفية الجامع الأعظم، بصيغة PDF.

الأستاذ محمد أخريف يهدي القراء والباحثين من خلال موقع الجمعية المغربية للبحث التاريخي كتابه: القصر الكبير اكتشاف مطفية الجامع الأعظم، بصيغة PDF.

بشرى للقراء والباحثين

نشر الكتاب الأثري المتعلق باكتشاف مطفية الجامع الأعظم سنة 1987، المعنون ب ” القصر الكبير اكتشاف مطفية الجامع الأعظم” من تأليف محمد أخريف. Adidas Nmd Pk Runner نشر جمعية البحث التاريخي والاجتماعي بالقصر الكبير سنة 2002. Canotte Minnesota Timberwolves وهو مكتوب باللغة العربية، والإسبانية، والفرنسية، وسينشر بالإنجليزية لاحقا إن شاء الله. Nike Air Max 2017 damskie ومما جاء في مقدمة المؤلف: – المطفية الأسطورة: لقد تعددت الأقوال حول ماهيتها، وتاريخها، وأبعادها، والمحاولات التي بذلت من أجل إفراغها، وذلك بسبب انعدام الوثائق والنصوص التاريخية حولها، حتى أصبحت لغزا محيرا تضاربت حولها، الأقوال، واختلطت الأسطورة بالحقيقة مضفية عليها هالة من الغموض، ظلت ترافقها عبر العصور. Asics Gel Lyte 5 Pas Cher هناك من يرجعها إلى العصور الرومانية، رابطا إياها بدير لعبادة الشمس، وهناك من يربطها بالديانة المسيحية، جاعلا منها كنيسة تحت الجامع، وهناك من يجعل منها مسجدا قديما أسفل الجامع الحالي، إضافة إلى أقوال أخرى حول مساحتها وأبعادها، تجزم أنها توجد أسفل الجامع الأعظم بأجمعه، وأنها متصلة بنهر لكوس “الواد الجديد” على امتداد حوالي كلم واحد، مفسرين ذلك بكثرة المياه فيها، خصوصا وأن مكانا في النهر على يسار القنطرة أثناء توجهنا إلى الرباط كان يطلق عليه “المحراب” كان سببا في غرق عدد ليس بالقليل من الشباب. Canotta Squadra USA وفي مخيلة الساكنة القصرية، أن هذا المكان متصل بمطفية الجامع، التي تحتوي على ضفادع مخيفة، وأسماك غريبة، رابطين إياها بالأرواح الشريرة والعوا لم الأخرى. Air Jordan 3 Donna ونظرا لهذه الأهمية، ونظرا لنفاد الكتاب الذي طبع على نفقة الأستاذ إدريس الضحاك رئيس المجلس الأعلى للقضاء والأمين العام للحكومة سابقا، والذي يصعب إعادة نشره لاحتوائه على عدد كبير من الصور الملونة والكلفة أثناء الطبع، وتعميما للفائدة، وتسهيلا على الطلبة والباحثين للحصول على هذا الكنز الأثري والمعماري الفريد من نوعه على مستوى المغرب، الذي أشادت به منظمة اليونيسكو في رسالة محفوظة لذى جمعية البحث التاريخي والاجتماعي بالقصر الكبير، ومساهمة مني في التعريف بتاريخ ومعالم هذه المدينة، فإني قررت نشره بطريقة PDF حتى يتسنى لكل القراء والباحثين الحصول عليه.

  • Nike Air Max 90 Dames 2017
  • وبالمناسبة أشكر صهري الدكتور مصطفى الجاي الذي نسخ الكتاب وهيأه للنشر، وبذلك يكون هو الآخر قد ساهم في تعميم فائد الكتاب على القراء والباحثين. LA Dodgers Jersey كما اشكر الأستاذ الباحث الدكتور والصديق العزيز عثمان المنصوري الذي فوضت له التصرف في هذا العمل من أجل تعميمه وجعله في متناول الطلبة والباحثين.

    اضف رد

    لن يتم نشر البريد الإلكتروني .